علاج الجذور | دكتور باسم سمير

علاج الجذور

متى يحتاج المريض علاج الجذور؟

في بعض الحالات تكون الأسنان عرضة لالتهابات الجذور نتيجة عدد من العوامل من بينها :

  • التسوس و كسور الأسنان والالتهابات التي تصيب الأسنان أو أسفلها ” ويمكن الكشف عن تلك الالتهابات عن طريق الأشعة “
  • وتشمل أعراض التهاب الجذور أو اصابتها :

في أول مراحل التهاب الجذور يتضرر لب السن بفعل عدوى بكتيرية ثم يبدأ اللب بالضمور تدريجياً مما يسمح للبكتيريا بالتكاثر

والانتشار فيشعر الشخص بأعراض مثل:

  • الشعور بالألم عند تناول الطعام والشراب الساخن أو البارد.
  • ألم عند العض أو المضغ.
  • تحرك الأسنان من مكانها.

ومع انتشار الالتهاب والبكتريا المسببة له قد تختفي الأعراض نتيجة موت اللب ويمكن أن يؤدي التدهور في حالة السن والجذور

الى العديد من المضاعفات من بينها :

  • تورم في اللثة بالقرب من الأسنان المتضررة.
  • ألم عند العض أو المضغ.
  • ظهور الصديد من الأسنان المتضررة.
  • تورم في الوجه.
  • السن يصبح لونه أغمق.

علاج جذور الأسنان :

يختلف عدد الجلسات التي قد يحتاجها المريض لـ علاج جذور الأسنان حسب حالته لكنه في العادة يمكن العلاج خلال 3 جلسات

، يقوم فيها الطبيب باستخراج “لب السن” المصاب وتنظيف المكان الخالي وقنوات جذر السن ثم تغلق بإحكام بمادة خاصة 

خطوات علاج جذور الأسنان .

  • تحدث فتحة من خلال تاج السن إلى الحجرة اللبية .
  •  ثم يزال اللب و تنظف قناة ( قنوات ) الجذور ، ثم توسع وتشكل بطريقة تسمح بحشوها لاحقاً .
  •  من الممكن وضع أدوية علاجية داخل الحجرة اللبية والقنوات لتساعد على التخلص من الجراثيم 

خلال علاج الجذور ينظف طبيب الأسنان الجزء المحتوي على عصب السن داخل الجذور بعد إزالة العصب كاملاً يحكم إغلاق القنوات لمنع التهاب الجذور مستقبلاً في معظم الحالات ، يمكن إنهاء علاج الجذور في زيارة واحدة ، معظم المرضى يشعرون بألم بسيط بعد الانتهاء من العلاج ويتم إعطاء هؤلاء المرضى مسكناً للآلام

في عيادات دكتور باسم سمير، أفضل عيادة لطب الأسنان في مصر. نحن نقدم جميع العلاجات للفم واللثة والأسنان وعلاج جذور الأسنان والأعصاب 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.